جدول أعمال الحريري اليوم… لقاء في “بعبدا” وآخر في “عين التينة” ونقطتين أساسيتين قيد البحث

إلتقى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون صباح اليوم الإثنين في القصر الجمهوري بعبدا الرئيس سعد الحريري، للتداول في “الموضوع الحكومي”.

وبعد لقائه عون صرّح الحريري، قائلاً: “المبادرة الفرنسية هي الفرصة الأخيرة لوقف الإنهيار، وإعادة اعمار بيروت”.

وأضاف: “أساس المبادرة الفرنسية هو الإصلاح وتقوم على تشكيل حكومة إختصاصيين وعدم وجود احزاب فيها”.

وتابع الحريري: “أبلغت الرئيس عون أنني سأرسل وفداً للتواصل مع جميع الكتل السياسية، للتأكد بأنها ملتزمة بكل بنود المبادرة الفرنسية التي طرحها الرئيس ماكرون في قصر الصنوبر”.

وأكّد أن “الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون تعهد بإخراج لبنان من الأزمة وقد أبلغت الرئيس عون أنه إذا تبيّن لي أن قناعة الكتل لإعطاء مثلما تم الإلتزام أمام ماكرون فعلى الحكومة تنفييذ كل الاصلاحات الواردة في المبادرة”.

والجدير بالذكر أنه في تمام الساعة السادسة سيلتقي الحريري ببرّي في عين التينة، كما وستتم مشاورات داخلية بين الموعدَيْن لِحسم الإتجاه الذي ستسلكه الإستشارات النيابية المُلزمة نهار الخميس.

ووفق المصدر، فإنّ “الحريري سينطلق في مشاوراته من ثابتتين، واحدة إقتصادية وأخرى سياسية:

في الاقتصاد، التأكيد أن المبادرة الفرنسية هي الفرصة الأخيرة للإنقاذ الاقتصادي والمالي والدعوة لضرورة الإلتفاف حولها بصدقٍ وإلتزام لإنجاحها.

في السياسة، التأكيد أنّ أي حكومة جديدة بتوليفة تُشبه الحكومات السابقة لن تُعالج المشكل الاقتصادي والمالي الذي ترزح تحته البلاد، بل نحن بحاجة إلى حكومة مُستقلة عن القوى السياسية بالقول والفعل.

وأفاد المصدر، بأنّ “الحريري لم يَدخل في لعبة الاسماء ولم يُرشِّح نفسه بل رشَّح المبادرة الفرنسية، ويحاول من خلال سلسلة المشاورات التي يقوم بها أن يحصل على أكبر إجماع لإنجاح تلك المبادرة وإلَّا فليتحمل من يرفض التعاون نتائج الانهيار المُرتقب وتداعياته على كافة الصُّعد.

By

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

No widgets found. Go to Widget page and add the widget in Offcanvas Sidebar Widget Area.