الأسهم الأوروبية تتراجع للجلسة الثانية على التوالي

تراجعت الأسهم الأوروبية بالتعاملات الصباحية يوم الجمعة لتواصل خسائرها للجلسة الثانية على التوالي ، بعد هبوط الأسهم الأمريكية مجددا فى وول ستريت مع تجدد عمليات بيع أسهم شركات التكنولوجيا ،ومع عزوف المستثمرين عن المخاطرة فى ظل تنامي احتمالات انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي دون اتفاق.

تراجع مؤشر داو جونز ستوكس أوروبا 600 بنسبة 0.1% حتى الساعة 10:25 بتوقيت جرينتش ،وأنهي المؤشر جلسة الأمس منخفضا بنسبة 0.6% ، بعدما أبقي المركزي الأوروبي السياسة النقدية دون أي تغيير يذكر ،وقالت كريستين لاجارد رئيسة البنك إن الإجراءات التحفيزية الحالية كافية لتحقيق المستهدفات الاقتصادية.

ارتفعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد أند بورز 500 بأكثر من 0.5% ،وأنهي المؤشر جلسة الأمس فى وول ستريت منخفضا بنسبة 2.0% ، فى رابع خسارة فى غضون الخمس جلسات الأخيرة ، بعد تجدد عمليات البيع المفتوحة فى قطاع التكنولوجيا. 

انخفض مؤشر ستوكس أوروبا بالتعاملات الصباحية يوم الجمعة فى أخر جلسات الأسبوع ليواصل خسائره للجلسة الثانية على التوالي،مع وجود معظم البورصات والقطاعات الرئيسية فى أوروبا فى المنطقة السلبية.

تصدر قطاع البنوك والشركات المالية ، قائمة القطاعات الخاسرة فى أوروبا ، مع انخفاض بنسبة 1.3% ، فى المقابل ارتفعت شركات السلع المنزلية بنسبة 0.7%.

حث الاتحاد الأوروبي يوم الخميس الحكومة البريطانية على التخلي عن خطتها للتراجع عن اتفاقية البريكست ،وهدد باتخاذ إجراءات قانونية ،لكن على ما يبدو أن رئيس الوزراء “بوريس جونسون” يمضي قدما فى تنفيذ تلك الخطة.

فى أوروبا تراجع مؤشر يورو ستوك 50  بحوالي 0.2% ،فى فرنسا انخفض مؤشر كاك 40 بنسبة 0.1% ، وفى ألمانيا نزل مؤشر داكس بنسبة 0.2% ،وفى لندن ارتفع مؤشر فايننشال تايمز 100 بنسبة 0.4% على خلاف الاتجاه السائد فى أوروبا. 

By

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

No widgets found. Go to Widget page and add the widget in Offcanvas Sidebar Widget Area.