لاهوز يتلقى هجوماً عنيفاً عقب أدائه بالكلاسيكو

يبدوو أن الحكم الإسباني ماتيو لاهوز، المثير للجدل دائماً، لا يستطيع أن يُنهي مباراة كلاسيكو يُديرها بين برشلونة وريال مدريد من دون أخطاء واضحة تساهم في تحويل نتيجة المباراة، وأغلبها تصبُّ ضدّ البارسا ولصالح الريال، ليواجه موجة من الغضب معتادة من جماهير الفريق الكتالوني على أدائه السيئ.

ليواصل نحسه على برشلونة،

حيث أدار 4 مباريات بالكلاسيكو، فاز بها الريال مرتين وفاز البلوجرانا مرة، وتعادلا مرة، كما لديه سجل سيئ أيضاً مع النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، حيث أعطاه من قبل 5 إنذارات، فيُعتبر هو عدوه الأول من الحكام الإسبانيين في الفترة الأخيرة.

ما زاد من حدة الأمر هو أداؤه الضعيف في كلاسيكو ذهاب نصف نهائي كأس ملك إسبانيا، الأربعاء 6 فبراير/شباط 2019، على ملعب كامب نو، حيث تغاضى عن طرد مستحق لقائد الملكي سيرخيو راموس، في كرتين كان يستحق عليهما الإنذار الثاني بشكل واضح للجميع، مما أثر على نتيجة المباراة لصالح الريال، والتي خرجت بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق.

لاهوز ابن مقاطعة فالنسيا أثار جدلاً كبيراً

بعد مستواه في كلاسيكو الكأس، ليستمر في نحسه على البارسا خلال مباريات الكلاسيكو، ويلاقي عقب المباراة هجوماً عنيفاً من جماهير الفريق الكتالوني، التي كان لها العديد من المطالب خلال المباراة، ولم ينفذها لهم الحكم، وأبرزها لقطتا طرد راموس، مدافع وقائد الميرينغي.

ولم يسلم لاهوز من تلك الانتقادات، حيث قامت تلك الجماهير بشنِّ هجوم عنيف على الحكم الإسباني عبر موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، بكثير من التغريدات.

By

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

No widgets found. Go to Widget page and add the widget in Offcanvas Sidebar Widget Area.