ريبيري يسدل الستار على حقبة ذهبية لبايرن ميونيخ

يبدو أن لحظة النهاية قد حانت لحقبة ذهبية وجيل كبير وصل بفريق بايرن ميونيخ الألماني لقمة المجد الكروي في القارة العجوز، فكما هي الحياة لا بد أن يحدث بها فراق كذلك كرة القدم، لا بد أن تكون هناك محطة للنهاية للاعبين وبعض الفرق والمدربين.

فبعد أن أعلن الجناح الهولندي الطائر أريين روبن رحيله عن الفريق البافاري بنهاية الموسم الحالي بعد مسيرة طويلة ومليئة بالإنجازات مع الفريق الأحمر الشهير، جاء الدور على الفرنسي الموهوب فرانك ريبيري هو الآخر ليعلن نهاية فترته مع العملاق البافاري بنهاية الموسم المقبل، ليسدل الستار برحيله ذلك على نهاية حقبة ذهبية لبايرن ميونيخ امتدت طوال العقد الأخير.

وجاء إعلان ريبيري صاحب الـ 35 عاماً، لقراره ذلك

تدعيماً لتلميحات مسؤولي النادي السابقة بشأن رحيله فور نهاية الموسم، حيث قال حسن صالح حميديتش، المدير الرياضي للنادي، في وقت سابق إنه «من المحتمل أن يقضي ريبيري آخر مواسمه مع الفريق».

ليسير بذلك النجم الفرنسي على خطى زميله روبن، بعد 12 عاماً قضاها اللاعب داخل ملعب أليانز أرينا حقق خلالها العديد من الألقاب، على رأسها دوري أبطال أوروبا والثلاثية التاريخية للفريق عام 2013.

شكّل الثنائي روبن وريبيري على مدار السنوات الماضية

مظهر وهوية بايرن الهجومية، فروبن من جهة اليمين وريبيري من جهة اليسار وأمامهم ماريو جوميز ثم روبرت ليفاندوفيسكي، كانوا مثلثاً هجومياً مرعباً روّض أعتى دفاعات الفرق الأوروبية الكبيرة في أوروبا، ونجحوا في الظفر بالدوري الألماني وكأس ألمانيا والسوبر المحلي والأوروبي وكأس العالم للأندية وكل البطولات التي لعبوا بها، ما جعل لهم مكانة وعشقاً خاصاً عند جمهور البافاري في كل مكان.

وبعيداً عن قدراتهم الفنية العظيمة، لم يحدث أحدهما أي مشكلة داخل أروقة الفريق طوال السنوات الطويلة، وكانوا مثالاً لكل اللاعبين بالفريق، وهم أحد قادته بالفعل، لتكون معاناة البايرن من بعد رحيلهم مزدوجة، فكيف سيعوّض إمكاناتهما الكبيرة؟ وكيف سيعوض دورهما الكبير بالفريق؟ وهي معضلة سيكون حلها صعباً على الإدارة خلال الموسم الجديد.

ريبيري ومن قبله روبن سيغلقون الباب على مَن سيخلفهما بسبب القدرات الكبيرة والإنجازات العظيمة التي حققوها في أليانز أرينا، وسينهون جيلاً ذهبياً لبايرن كان من أبرز أعضائه: مانويل نوير، فيليب لام، دانيل فان بويتن، مارك فان بوميل، تشابي ألونسو، توماس مولر، باستيان شفانيشتايغر، ماريو جوميز.

ومن المدربين الذين تعاملوا معهم: فيلكس ماغات، لويس فان غال، يوب هاينكس، بيب غوارديولا، كارلو أنشيلوتي، نيكو كوفاتش.

By

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

No widgets found. Go to Widget page and add the widget in Offcanvas Sidebar Widget Area.